أخبار المؤسسة

إعلان الفائزين بجائزة السميط للتنمية الأفريقية في مجالي الصحة والأمن الغذائي

أكتوبر 17, 2016

تم الإعلان عن الفائزين بجائزة السميط للتنمية الأفريقية عن الصحة لعام 2015 والأمن الغذائي لعام 2016 في اجتماع مجلس الأمناء الذي عُقِد في الكويت

أعلن اليوم مجلس أمناء جائزة عبدالرحمن السميط للتنمية الأفريقية في اجتماعه الذي عُقِد في قصر بيان، عن الفائزين بالجائزة في دورتيها 2015 في مجال الصحة و 2016 في مجال الأمن الغذائي.

حيث قام مجلس الأمناء الذي يرأسه معالي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح النائب الأول لرئيس الوزراء الكويتي ووزير الخارجية ، بالإعلان عن الفائز بجائزة السميط في مجال الصحة لعام 2015 وهو البروفيسور " كيفين مارش" من الأكاديمية الإفريقية للعلوم وجامعة أكسفورد لجهوده المتواصلة التي بذلها في السيطرة والقضاء على داء الملاريا، والتي أثرت إيجابًيا على صحة ملايين الأطفال في أفريقيا، مما كان له الأثر الأكبر في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والصحية على مستوى القارة بأكملها. علاوة على ذلك، ثمّن المجلس جهود الدكتور مارش الكبيرة في مجال أبحاث أمراض الجهاز التنفسي.

كما أعلن مجلس الأمناء عن منح الجائزة لعام 2016 في مجال الأمن الغذائي مناصفةً لكلٍّ من مجموعه أبحاث البطاطا الحلوه في المركز الدولي للبطاطا ومقره بيرو، والمعهد الدولي للزراعة الاستوائية ومقره نيجيريا. حيث منح المركز الدولي للبطاطا الجائزة تقديرا لجهوده المتواصلة في تحسين نوعية التغذية من المواد الغذائية الأساسية، خاصة البطاطا الحلوة في قارة أفريقيا وتحسين وتطوير أصناف جديدة من محصول البطاطا المدعوم بفيتامين (أ) في النظام الغذائي لملايين الأسر الأفريقية مستهدفاً مواجهة الآثار المدمرة لنقص هذا الفيتامين الذي يعد أحد الأشكال الأكثر خطورة لنقص التغذية في العالم النامي.

أما المعهد الدولي للزراعة الاستوائية فقد استحق التقدير لتطبيقاته الرائدة في تحسين نوعية التغذية من المواد الغذائية الأساسية ولإنجازاته في مجال تحسين النوعية الغذائية للبقوليات الغذائية والذرة. وقد أسهمت جهود المعهد في تطوير الأمن الغذائي وتحسين مستويات التغذية للملايين في القارة الإفريقية من خلال تحسين الغلة، والجودة الغذائية لمحاصيل الأغذية الأساسية الرئيسية، مثل الكاسافا (المنيهوت) والموز وموز الجنة والذرة، عبر منطقة جنوب الصحراء الأفريقية.

وبهذا الشأن، قال الدكتور عدنان شهاب الدين ، المدير العام لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي التي تدير جوائز السميط ، "فخور بمنح الجوائز لجميع المشاركين الثلاثة الذين قدموا مساهمة كبيرة وحقيقية لتحسين حياة الملايين من الناس في جميع أنحاء أفريقيا والمساهمة في إيجاد نظام للتنمية المستدامة على مستوى القارة حتى تتمكن من الإسهام بفعالية في تقدمها".

وأضاف : " أن جميع الفائزين واجهوا التحديات الكبيرة في القارة الأفريقية، وعلى الرغم من محدودية الموارد إلا أنهم تمكنوا من النجاح بشكل منقطع النظير"

ونبعت  فكرة جائزة عبد الرحمن السميط للتنمية الأفريقية بمبادرة سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح "حفظه الله ورعاه " أعلن عنها في مؤتمر القمة العربية الإفريقية الثالثة سنة 2013  ، إذ تبلغ قيمة كل جائزة مليون دولار إضافة إلى ميدالية ذهبية وتديرها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.

وأوضحت المؤسسة أن جائزة السميط السنوية تكرم الأفراد والمؤسسات الذين يساهمون من خلال أبحاثهم ومبادراتهم ومشاريعهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتنمية الموارد البشرية والبنى التحتية في القارة الأفريقية.

كما أتت هذه الجوائز بمثابة إقرار وامتنان لما قدمه الطبيب الراحل عبد الرحمن السميط، الذي كرس حياته في العمل الإنساني لمواجهة تحديات الفقر والجوع والجهل وانتشار الأوبئة والأمراض المستعصية التي تتعرض لها أفريقيا.

جدير بالذكر أن الفائزين سيتسلمون جوائزهم خلال حفل كبير سيقام على هامش حفل الاستقبال الكبير الذي سيقام على شرف المشاركين في القمة الأفريقية العربية الرابعة التي ستعقد في جمهورية غينيا الاستوائية في 22 نوفمبر 2016.

ويضم مجلس الأمناء -الذي يضع المعايير والإجراءات التفصيلية للجائزة - كل من السيد/ بيل غيتس – الرئيس المشارك لمؤسسة بيل وميليندا غيتس، والدكتور/ دونالد كابيروكا- الرئيس السابق للبنك الأفريقي للتنمية، والدكتور/ كاواكواننج – نائب المدير العام ورئيس قسم التعاون التقني السابق في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والسيد/ عبداللطيف الحمد – المدير العام ورئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، والسيد/ طارق بدر سالم المطوع- العضو التنفيذي للجنة التجمع العام للجمعيات الخيرية والمدير العام ورئيس مجلس إدارة شركة سدير للتجارة العامة والمقاولات، والدكتور/ عدنان شهاب الدين- مديرعام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومقرر الجائزه.