أخبار المؤسسة

مؤسسة التقدم العلمي تعلن أسماء الفائزين بجوائزها لجوائز (الكويت)و(الإنتاج العلمي)و(النوري لأفضل دكتوراه بالتربية)ا لعام 2016

نوفمبر 10, 2016

أعلنت مؤسسة الكويت للتقدم العلمي اليوم أسماء الفائزين بحوائز المؤسسة لعام 2016 وهي (جائزة الكويت) المخصصة للباحثين الكويتيين والعرب و(جائزة الإنتاج العلمي) المخصصة للباحثين الكويتيين و(جائزة أنور النوري لأفضل أطروحة دكتوراه في التربية في العالم العربي)

وقال المدير العام للمؤسسة الدكتور عدنان شهاب الدين إن إعلان الفائزين بالجوائز جاء بعد اعتمادها من حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح رئيس مجلس إدارة المؤسسة بناء على توصيات أعضاء مجلس إدارة المؤسسة وتوصيات مجلس الجوائز في المؤسسة ولجان التحكيم بشأن الفائزين بالجوائز.

وأضاف أن المؤسسة منحت (جائزة الكويت لعام 2016) في ثلاثة مجالات أولها (العلوم الأساسية – الفيزياء) التي فاز فيها الأستاذ الدكتور جورج طانيوس الحلو (لبناني الجنسية) مدير مركز المعالجة والتحليل الطيفي في نطاق الأشعة تحت الحمراء وأستاذ الفيزياء في جامعة كالتك (Caltech) في باسادينا بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وجاء فوز الدكتور الحلو بهذه الجائزة نظير إسهاماته في تطوير طرق جديدة للبيانات الرصدية علاوة على تطوير التحليل النظري لهذه البيانات والمتعلقة بالانبعاثات الراديوية وتحت الحمراء الصادرة عن المجرات .
وأوضح الدكتور شهاب الدين أنه في مجال ( العلوم التطبيقية – الغذاء والزراعة) فاز بالجائزة الأستاذ الدكتور سفيان عبد السلام كمون (تونسي الجنسية) أستاذ علم الأحياء في جامعة انجليا الغربية، وكبير الباحثين في مختبر سينسبري بمركز جون إينيس في المملكة المتحدة وذلك لريادته في علم الأمراض النباتية وبخاصة مكافحة وباء البطاطس بهدف إنتاج أنواع مقاومة لجراثيم الوباء .

وقال إنه فاز في المجال الثالث (الفنون والآداب – دراسات في الفنون التشكيلية والمسرحية والموسيقية ) مناصفة كل من الأستاذة الدكتورة نهاد محمد صليحة (مصرية الجنسية) أستاذ الدراما والنقد في المعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون في جمهورية مصر العربية لتميزها في الحركة المسرحية المصرية والعربية والعالمية وإبداعاتها باستخدام مناهج النقد ما بعد الحداثة.

كما فاز في هذا المجال الأستاذ الدكتور عفيف أحمد رفيق البهنسي (سوري الجنسية) وهو أستاذ متقاعد في جامعة دمشق بسورية نظير الدراسات المعمقة التي أجراها وتناولت الجوانب الجمالية المميزة في التراث العربي وفي الواقع العربي المعاصر ولاسيما الاهتمام بالفن الإسلامي والعربي.

وأوضح أن الجائزة حجبت في (مجال العلوم الاقتصادية والاجتماعية) عن موضوع العلوم المالية والمصرفية.

يذكر أن (جائزة الكويت) أنشئت عام 1979 تماشيا مع أهداف مؤسسة الكويت للتقدم العلمي وتحقيقا لأغراضها في دعم الأبحاث العلمية بمختلف فروعها وتشجيع العلماء والباحثين العرب.

وقال الدكتور شهاب الدين إن أربعة باحثين فازوا (بجائزة الإنتاج العلمي لعام 2016) في أربعة مجالات أولها (مجال العلوم الطبيعية والرياضية) الذي فاز فيه الدكتورة حليمة علي محمد الكندري الأستاذة المشاركة في كلية العلوم الصحية بقسم صحة البيئة في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.

وذكر أنه في (مجال العلوم الهندسية) فاز الدكتور عيسى محمد عيسى الصفران الذي يعمل أستاذا في قسم هندسة البترول بكلية الهندسة والبترول في جامعة الكويت.

وفاز في (مجال العلوم الطبية والطبية المساعدة) الدكتور وليد إبراهيم الحرز الذي يعمل أستاذا في قسم الأطفال بكلية الطب في جامعة الكويت فيما فاز في (مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية) الدكتور عبد الله عبد علي القتم الذي يعمل أستاذا في قسم اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب في جامعة الكويت.

وأضاف أن (جائزة الإنتاج العلمي) حجبت في مجالي( العلوم الحياتية) و(العلوم الإدارية والاقتصادية)
يذكر أن جائزة (الإنتاج العلمي) أنشئت في عام 1988 تحقيقا لمبادرة سمو أمير البلاد بتكريم الكويتيين الذين يحملون درجة الدكتوراه في مختلف حقول المعرفة مستهدفة تشجيع العلماء والباحثين الرواد من الكويتيين على زيادة متابعتهم لأبحاثهم التي تتوجه إلى خدمة المجتمع.

وقال الدكتور شهاب الدين إن ثلاثة باحثين عرب فازوا في (جائزة أنور النوري لأفضل أطروحة دكتوراه في التربية في العالم العربي) التي تأتي تقديراً للدور الكبير الذي أداه الفقيد النوري في مجال التربية على مستوى دولة الكويت والوطن العربي وفي خدمة المؤسسة كعضو في مجلس إدارتها.

وأوضح أنه فاز في المركز الأول الدكتورة أميرة حسين طريش (من فلسطين) التي حصلت على درجة الدكتوراه عام 2014 من الجامعة البريطانية في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة عن أطروحتها (تحليل مقارن لعلامات الكفاءة لطلبة الجامعات في الامارات العربية المتحدة: فعالية استخدام اللغة الأم عند تعليم القراءة بلغة ثانية) والتي تعمل حاليا منسقا في مركز تعليم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية في جامعة الشارقة.

وذكر أنه فاز في المركز الثاني (مناصفة) الدكتور ناصر سعود عبد العزيز الريس (من المملكة العربية السعودية) الذي حصل على درجة الدكتوراه عام 2015 من كلية التربية في جامعة الملك سعود عن أطروحته (الاعتماد المدرسي في مراحل التعليم العام بالمملكة العربية السعودية) والذي يعمل حاليا أستاذا مساعدا في عمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة بقسم تطوير الذات في جامعة الدمام بالسعودية.

كما فاز في المركز الثاني (مناصفة) الدكتورة دلال سمير رزق الله (من جمهورية لبنان) التي حصلت على الدكتوراه عام 2015 من المعهد العالي للدكتوراه في الآداب والعلوم الإنسانية من الجامعة اللبنانية عن أطروحتها (تطوير معايير التقييم الذاتي التشاركي وإجراءاته بحسب مجتمع التعلم المهني) وتعمل حاليا مديرة لمدرسة الراهبات الأنطونيات في الحازمية (الجمهور) بلبنان.